إغلاق

Majid.ae - موقع مجلة ماجد

أصدقاء ماجد.. قاموا بأداء أحب الشخصيات على قلوب قراء المجلة.. تميم زين الدين-فضولي- نور زين الدين - كراملة-جود الشعار - كسلان- سمار الشعار - أمونة- مروان سنهوري-الملازم فهمان- أيهم حويجة - النقيب خلفان- و جود الزعبي - ماجد-...شكرا لهم الفائزون معنا هذا الأسبوع في مسابقة المجلة الأسبوعية هم: تسابيح ممدوح - وسيم الخليفي - يونس الحسني.. ألف مبرووك الفائزون هذا الأسبوع: الصديق الجديد الفائز - محمد يوسف- .. الصديقة -زهرة النرجس- تصوير كتبها بعدستك"... الصديقة - سلمى- لمساعددتها  الجيدة في اللغة العربية في المنتدى..ألف مبروك للجميع الفائز معنا هذا الأسبوع في مسابقة جوول هو الصديق: هاشم البلوشي  .. ألف مبرووك صديقي,أسرعْ إلى الصفحةِ الرئيسيةِ للموقع, وتابعْ " مدونتك".. سارع بالمشاركة في "ماجد" تويتر.. وتواصل معنا.. نرجو من جميعِ الأصدقاءِ اللذين حازوا على لقبِ- الصديق المتالق-  إرسالَ صورِهم إلى إميلِ الموقعِ المسجلِ في الشريطِ الإخباري. إيميل ماجد.. majid@majid.ae صديقي الجديد سجل  في الموقع , لاتترددْ, وإن واجهتك أيُ مشكلةٍ أرسلْها إلى إميلِ ماجد مهرجان المسرح المدرسي ينطلق في إمارة الشارقة..

الزرافة ظريفة

 

أشرقت شمس الصباح فاتجهت الزرافة ظريفة ذات الرقبة والساق الطويلة مع أمها الى الغابة لتناول وجبة شهية وعندما وصلت الى الغابة رفعت رأسها الى الأعلى وبدأت تلتهم أوراق الأشجار المرتفعة بنهم. فأحست بالعطش وتوجهت الى نهر قريب وعندما وصلت باعدت بين ساقيها الأماميتين ثم أخفضة رأسها ومدت لسانها الطويل لتشرب الماء وبينما هي تشرب اذا بأسد يظهر من بين الأشجار فلما رأته ظريفة ركضت بسرعة كبيرة ولكنها وبسبب صغر حجم رئتيها لا تستطيع أن تركض لمسافات طويلة فوقفت ظريفة خائفة والأسد يقترب منها وقد بدى عليه الجوع فأيقنت ظريفة أنها هالكة لا محاله وفجأ&rsquoة ظهرت الأم وركلت الأسد ركلة قوية على رأسه فحطمت جمجمته وأخذت الأم تداعب صغيرتها حتى تهدأ وتشعر بالأمان وعندما أحست ظريفة بالأمان نبهتها أمها ألا تذهب للأكل أو الشرب الا مع مجموعتها لكي لا يهاجمها الأسد وهي غافلة عنه أشارت ظريفة بالموافقة وعادت تأكل أوراق الأشجار والثمار وتشرب من ماء النهر حتى تكبر و تنمو وتصبح قادرة على التكاثر لتنتج جيلا جديدا من الزرافات ذات الرقبة والسيقان الطويلة.

الزرافة ظريفة القصة:
1 التعليقات: العالمة العضو:
4 التقييم: 1339 قراءة:
التقييم العام:
تقيمك
الرجاء تسجيل دخولك لتتمكن من كتابة قصتك